يتهرب المتحوران الفرعيان من "أوميكرون" BA.4 وBA.5 بحسب ما يبدو، من استجابات الأجسام المضادة لدى الأشخاص الذين سبق وأصيبوا بـ"كوفيد-19"، وأولئك الذين تحصنوا بالكامل وتلقوا الجرعة المعززة، وفقًا لما أظهرته بيانات جديدة لباحثين في مركز "Beth Israel Deaconess" الطبي، التابع لكلية هارفارد للطب.

ورغم ذلك، لا يزال من المتوقع أن يوفر اللقاح المضاد لـ"كوفيد-19" حماية كبيرة ضد الأمراض الشديدة. ويعمل صانعو اللقاحات على جرعات محدثة قد تمنح استجابة مناعية أقوى ضد المتحوّرين.

وقال دكتور دان باروش، مؤلف البحث ومدير مركز أبحاث الفيروسات واللقاحات في مركز "Beth Israel Deaconess" الطبي في مدينة بوسطن الأمريكية، لـ CNN: "لقد لاحظنا تراجعًا بعيارات الأجسام المضادة المعادلة المتأتية من التطعيم، والإصابة السابقة ضد BA.4 وBA.5 مقارنةً مع BA.1 وBA.2، بمقدار ثلاثة أضعاف، ما يُعتبر أدنى بكثير من متحورات كوفيد الأساسية".

 

وكالات