حذّر المجلس الوطني لهيئة الصيادلة، من المخاطر الصحية التي يمكن أن تنجر عن التزود بالأدوية من المخازن والمسالك العشوائية التي تنشط خارج مسالك التوزيع القانونية والتي لا تخضع إلى تراخيص مسبقة من وزارة الصحة.


ودعا المجلس، في بيان له السلطات الرسمية الى التصدي الى هذه الظاهرة، مذكرا أن عملية قبول هبات الأدوية وتوزيعها بصفة مجانية تخضع لإجراءات قانونية محددة جاء بها القانون المنظم للمهن الصيدلية.

وقد نبّه المجلس الى تنامي ظاهرة ترويج الأدوية عبر صفحات التواصل الاجتماعي والأنترنات.