طالب الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نورالدين الطبوبي، اليوم الثلاثاء 18 أكتوبر 2022، من وزارة التربية ان تعتذر للمربيات والمربين عن التصنيف الفضيحة للمعلم وجعله عونا مكلفا بالتدريس لأن ذلك "تبخيس لمكانة المعلم ورمزية دوره".

ودعا الطبوبي، على هامش انطلاق مؤتمر الاتحاد الجهوي للشغل بسليانة، جميع الأسلاك إلى وحدة الصف، مؤكدا بأن الاتحاد سيستبسل في الدفاع عن مطالب المربين وتسوية وضعياتهم المهنية والاجتماعية، وفقا لما ذكره موقع "الشعب نيوز".

ولفت الأمين العام لاتحاد الشغل إلى ان سنة 2023 ستكون سنة المربي بلا منازع، مضيفا أن المركزية النقابية تتابع ملف المعلم بكل أسلاكهم بالتنسيق مع الجامعة العامة للتعليم الأساسي من أجل ايجاد حلول ليمارسوا مهامهم النبيلة في اطار لائق وظروف محترمة تؤمن قداسة العملية التربوية.