نفى زين مالك (28 عاما) أمس الجمعة، وبشدة اعتدائه على يولاندا حديد، والدة حبيبته وأم طفلته الوحيدة جيجي حديد.

وأكد المغني السابق لفريق "وان ديركشن" الغنائي في تصريحات لموقع "تي إم زد" أن ضربه ليولاندا حديد "مزاعم كاذبة"، بحسب تعبيره.

وقال مالك في بيان حصل عليه الموقع الأمريكي: "أنكر بشدة ضرب يولاندا حديد، ومن أجل ابنتي أرفض إعطاء أي تفاصيل أخرى، وآمل أن تعيد يولاندا حديد النظر في مزاعمها الكاذبة، وتتحرك نحو معالجة هذه القضايا العائلية على انفراد".

وكان زين مالك، قد نفى في تغريدة له عبر حسابه الرسمي على موقع "تويتر"، أول أمس الخميس، قد كتب لمتابعيه أنه "وافق على عدم الاعتراض على الادعاءات الناشئة عن نشوب مشادة بينه وبين أحد أفراد عائلة جيجي حديد".

وأشار إلى أنه على الرغم من جهوده لإعادة صديقته إلى بيئة أسرية هادئة تسمح له بالمشاركة في تربية ابنتهما بالطريقة التي تستحقها، فقد تم "تسريب" ما حدث إلى الصحافة".

وذكر موقع "تي إم زد" أن علاقة جيجي حديد وزين مالك قد انتهت.

يشار إلى أن زين مالك بدأ في مواعدة جيجي حديد منذ عام 2015، وأنجبا ابنتهما خاي العام الماضي.