جدّد وزير الإقتصاد سمير سعيد، اليوم الجمعة 20 جانفي 2023 تأكيده أن الدعم سيتم تعزيزه وتوجيهه لمستحقيه وليس التخلي عنه نهائيا، وفق قوله.

وكشف الوزير أن 20 بالمائة من الفئة الأقل موارد في تونس تستفيد إلا بـ12 بالمائة من الدعم

ووصف، في هذا الإطار، سياسة الدعم الحالية بـ"الفاشلة".

وتابع أن تونس تحتل مراتب متأخرة عالميا في هذا المجال، مشيرا أن الدعم الحالي مكلّف جدا للمالية العمومية.

كما أضاف أن"ه سيتم التباحث مع الجميع لإعتماد أفضل الآليات بهدف تعزيز وتوجيه الدعم لمستحقيه".