كشف مدير المكتب المركزي للتحقيقات القضائية في المغرب حبوب الشرقاوي، معلومات استخباراتية قدمها المغرب للولايات المتحدة الأمريكية ساهمت في تجنيب الجيش الأمريكي ضربة إرهابية.

وأكد الشرقاوي، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن حالة العسكري الأمريكي المسمى "كول بريدجز" الذي تم اعتقاله بتنسيق بين المكتب الفيدرالي الأمريكي والجيش الأمريكي لتورطه في التخطيط لتنفيذ أعمال إرهابية بالإضافة إلى علاقته مع عناصر منتمية لتنظيم "داعش" كان قد أثار انتباه المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني في الصيف الماضي بتوجهاته "الجهادية" وتشبعه بالفكر المتطرف.

وقال إن "ذلك استوجب من المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني إخبار المكتب الفيدرالي الأمريكي خلال شهر سبتمبر 2020 بمعلومات دقيقة بخصوص هذا العسكري الأمريكي وكل ما يتعلق بنشاطه المتطرف".

واتهم العسكري الأمريكي بالتخطيط لهجوم إرهابي على النصب التذكاري لأحداث 11 سبتمبر في مانهاتن بنيويورك. كما أنه متهم بمحاولة تقديم دعم مادي لـ"داعش" ومحاولة اغتيال عسكريين أمريكيين.

 

وكالة المغرب العربي للأنباء