قدَّم الجنرال ميجيل أنخيل فيارويا، رئيس أركان الجيش الإسباني استقالته، أمس السبت 23 جانفي 2021، بعد تقارير عن حصوله على لقاح كوفيد-19 قبل الفئات التي لها الأولوية، لينضم بذلك إلى عدد من المسؤولين الذين أثاروا غضباً عاماً بسبب تقارير عن تجاوز دورهم في الحصول على التطعيم.

وكانت وزيرة الدفاع، مارجاريتا روبليس، قد طلبت من فيارويا توضيحات بعد تقارير إعلامية أفادت بحصوله على التطعيم، قبل أن يقدم استقالته، لتؤكد الوزارة فيما بعد أنها قبلتها فعلاً.

وزارة الدفاع أصدرت بياناً بشأن استقالة فيارويا، لكنها لم تقر صراحة بحصوله على التطعيم، وقالت الوزارة، إن الجنرال لم يقصد قط الاستفادة من الامتيازات غير المبررة التي تضر بصورة القوات المسلحة وتشكك في شرف الجنرال.

وإلى غاية السبت، وصل عدد الإصابات في إسبانيا إلى مليونين و456 ألفاً و675 إصابة، فيما توفي من جراء الإصابة بكورونا 55 ألفاً و41، حسب ما أوردته إحصاءات وكالة "رويترز" للأنباء.