سيكون الدجاج المزروع في المختبر متاحا في مطاعم سنغافورة بعد أن أصبحت الدولة أول من أعطى الضوء الأخضر لاستهلاك اللحوم المصنّعة دون ذبح أي حيوان.

وقالت الشركة الأمريكية الناشئة Eat Just، إنه تمت الموافقة على بيع لحومها كعنصر في قطع الدجاج. وهذه الأخبار تمثل "طفرة في صناعة الأغذية العالمية"، حيث تحاول الشركات بشكل متزايد إيجاد طرق أقل ضررا بالبيئة لإنتاج اللحوم.

وقال جوش تيتريك، المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي لشركة Eat Just: "أنا متأكد من أن موافقتنا التنظيمية على اللحوم المزروعة في المختبر ستكون الأولى من بين العديد من الموافقات في سنغافورة وفي دول حول العالم".

ويعد استهلاك اللحوم العادية تهديدا بيئيا لأن الماشية تنتج غاز الميثان، وهو أحد غازات الدفيئة القوية، في حين أن قطع الأشجار لإفساح المجال للحيوانات يقضي على الحواجز الطبيعية ضد تغير المناخ