"العجوز المعجزة".. إيطالية هزمت كورونا 3 مرات

"العجوز المعجزة".. إيطالية هزمت كورونا 3 مرات
تمكنت المعمرة الإيطالية، ماريا أورسنغير، التي تبلغ من العمر 101،  من التغلب على وباء الإنفلونزا الإسبانية وفيروس كورونا المستجد، وفقا لصحيفة "ميلانو كورييري" الإيطالية.

وأفادت الصحيفة ان الأطباء في حيرة من أمرهم ولا يجدون تفسيرا لحالة المعمرة الإيطالية، خاصة بعد أظهرت الفحوص إصابتها بالكورونا ونجاتها منه.

ولدت ماريا في 21 جويلية 1919، أي بعيد نهاية الحرب العالمية الأولى، ومع تفشي وباء الإنفلونزا الإسبانية،

وتزوجت في الحرب العالمية الثانية، التي نجت منها وأنجبت 6 أولاد وواظبت على الاهتمام بطفلين آخرين للرجل الأرمل الذي تزوجته.

وعاشت المعمرة الإيطالية مع الأحفاد وأبناء الأحفاد، وانتقلت في 2009 إلى منزل إحدى بناتها، ثم في 2014 إلى بيوت دور المسنين.

ونقلت الصحيفة الإيطالية قول ابنتها، إن الفحوص أثبتت إصابة والدتها 3 مرات في غضون 9 أشهر. وذكرت الابنة إنيس: "الاختبار لم يترك أي شكوك. لقد كان واضحا إصابتها بكوفيد-19، لكن أمي كانت بخير".

ولم تعان المعمرة الإيطالية من أمراض مزمنة، بسبب طبيعة المنطقة التي عاشت بها ونظامها الغذائي.

وذكرت الابنة أن أمها تماثلت للشفاء بعدما تلقت العلاج، وقالت: "اعتقدنا أن الأسوأ قد انتهى"، لكن الأمر لم يكن كذلك، إذ ظهرت عليها أعراض المرض ثانية في سبتمبر الماضي، وخاصة الحمى.

ونتيجة لذلك، أدخلت الأم إلى المستشفى مجددا، ومكثت هناك 18 يوما، دون تعرضها لأعراض شديدة أو صعوبة في التنفس.

ومرة أخرى، نجت ماريا من الفيروس، لتصاب به مرة أخرى في أواخر أكتوبر، وفق نتائج الفحوص في دار المسنين التي تعيش فيها.

ومما زاد في شدة المفاجأة أن الأم هي الوحيدة التي كانت نتيجتها إيجابية، ومن دون أي أعراض، وقالت الابنة إن الأطباء عجزوا عن تفسير الأمر.