قذف أعضاء من حزب "كومينتانغ" المعارض في البرلمان التايواني أحشاء الخنزير، اليوم الجمعة، باتجاه رئيس الوزراء سو تسينغ تشانغ، وسط خلاف حاد حول تخفيف القيود على استيراد لحم الخنزير من الولايات المتحدة الأمريكية.

ويسمح قرار حكومي حديث باستيراد لحم الخنزير الذي يحتوي على "راكتوبامين"، وهي مادة محظورة في تايوان والاتحاد الأوروبي، وتشكل تهديدا للصحة العامة.

من جانبه، نفى الحزب الحاكم الاتهامات ودعا لنقاش عقلاني لحل القضية.

وتبادل البعض الصفعات خلال مواجهة قصيرة بين نواب حزب "كومينتانغ" المعارض و تشين بو وي من حزب بناء الدولة.

وأدان الحزب الديمقراطي التقدمي الحاكم الاحتجاجات التي وصفها بأنها "مقرفة"، وهدر للطعام ودعا للعودة إلى النقاش العقلاني.

وقد أصبحت تايوان معروفة بشجارات تقع في البرلمان ، حيث شهدت جلساته لكمات وشد شعر وإلقاء زجاجات بلاستيكية وبالونات مياه.

(رويترز)


فوضى في البرلمان