حُكِم بالسجن 40 عاماً اليوم الخميس على العقل المدبر لشبكة إجرامية كورية جنوبية أجبرت نساء، وأحياناً قاصرات، على تصوير مقاطع فيديو إباحية نُشرت على الإنترنت.

وتزعّم تشو جو بين (25 عاماً) العصابة من  ماي 2019 إلى فيفري من السنة الحالية، واستخدم خلال هذه الفترة أسلوب الابتزاز، تمثل خصوصا بإجبار 74 شخصاً، بينهنّ 16 قاصرة، على إرسال مقاطع فيديو ذات طابع جنسي.

وكانت هذه المقاطع تُنشَر بعد ذلك على منتديات حيث تكون مشاهدتها مدفوعة، أو يتم إرسالها عبر خدمة "تلغرام".

وأفادت وكالة "يونهاب" للأنباء بأن محكمة منطقة سيول المركزية رأت أن "المتهم وزع على نطاق واسع محتوى مسيئاً جنسياً تم إنتاجه عن طريق خداع الضحايا أو تهديدهم". ولاحظت المحكمة أن المتهم تسبّب بذلك "بضرر لا يمكن إصلاحه".

وارتأت المحكمة وجوب "إبعاد السيد شو عن المجتمع لمدة طويلة" نظرا إلى خطورة جرائمه وعدد ضحاياه.

وأصدرت المحكمة في حق خمسة من مساعديه أحكاماً بالسجن تراوحت بين سبع سنوات و 15 عاماً.