أكد وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، اليوم الجمعة 30 أكتوبر 2020، أن السلطات الفرنسية أصدرت أوامرها لسفاراتها في الخارج بتعزيز إجراءات الأمن.

وقال لودريان:" التهديدات قوية في الخارج أيضا. كل شيء يتحول سريعا من كراهية افتراضية إلى واقع عنيف. لقد قررنا اتخاذ الإجراءات اللازمة لضمان أمن مصالحنا ومواطنينا. تم إصدار تعليمات لسفرائنا بتعزيز التدابير الأمنية".

وجاءت هذه التصريحات، عقب الحادثة الإرهابية التي شهدتها مدينة نيس الفرنسية وأسفرت عن مقتل 3 أشاخص وتم إيقاف الجاني ليتضح أنه تونسي الجنسية ومازالت التحريات جارية لمعرفة خلفيات الواقعة.

(رويترز)