أكّدت وسائل إعلام فرنسية، مقتل شخصان وجرح آخرين بهجوم بسكين بالقرب من كنيسة في مدينة نيس الفرنسية.

وقال وزير الداخلية الفرنسية جيرالد دارمانين إن الشرطة الفرنسية تنفذ عملية في منطقة الهجوم، مشيرا إلى أنه يعقد اجتماع خلية أزمة في وزارة الداخلية لمتابعة الحادث.

وقال عمدة مدينة نيس كريستيان إستروسي، على تويتر إنه يعتقد أن الهجوم كان إرهابيا.