حرمت السلطات الألمانية طبيبا لبنانيا من الحصول على الجنسية بسبب رفضه "مصافحة" مسؤولة تسليم شهادة التجنيس، على الرغم من اجتيازه امتحان الحصول على الجنسية بدرجات عالية، بحسب موقع دوتشفيلا الإخباري الألماني.

وقضت المحكمة أن الطبيب الذي يبلغ من العمر 40 عاما، والذي وصل ألمانيا في عام 2002 يجب "ألا يحصل على الجنسية"، بعد أن قال إنه "يرفض مصافحة النساء لأسباب دينية".

وعلى الرغم من التوصيات الصحية بالتخلي عن المصافحة في زمن فيروس كورونا، اعتبرت المحكمة أن رفض المصافحة بسبب "المفاهيم الثقافية الأصولية"، والتعامل مع المرأة على أساس "خطر الإغراء الجنسي"، يعبر عن "رفض الاندماج في الحياة الألمانية".