خفّض الرئيس الأميركي دونالد ضرائبه من خلال دفع شركاته لتولي تغطية بعض نفقاته الخاصة، بما في ذلك تكاليف تصفيف الشعر التي كانت تقدر بنحو 70 ألف دولار في السنة (حوالي 192 ألف دينار تونس)، عندما كان يقدم برنامج تلفزيون الواقع (The Apprentice) "المبتدئ".

هذا ما ذكر موقع مجلة لوبس (L’Obs) الفرنسية أنه إحدى المعلومات الدقيقة التي كشفت عنها صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية بشأن الإقرارات الضريبية لترامب، حيث قالت إنه لم يدفع منها خلال سنة 2016 التي انتخب فيها رئيسا للولايات المتحدة سوى 750 دولارا من الضرائب المستحقة عليه.

ووفقًا لـ "نيويورك تايمز"، فإن شركات ترامب هي التي تولت دفع الفاتورة البالغة 70 ألف دولار التي خصصت لتكاليف تسريحات شعر ترامب في برنامج "المبتدئ"، وهو مبلغ أعلى بكثير من الضرائب التي دفعها ترامب في عام 2016، على حد تعبير "لوبس".

كما دفعت 9 من شركات ترامب ما لا يقل عن 95 ألفا و464 دولارا كنفقات لابنته إيفانكا مقابل خدمات اختصاصي الماكياج ومصفف الشعر المفضل لديها.

 

وكالات