قالت وزيرة الجيوش الفرنسية فلورانس بارلي أمس إنه سيتم الشروع في نشر قوات خاصة مشتركة تابعة للاتحاد الأوروبي في مالي بدءا من الأربعاء القادم لدعم الحرب على الإرهاب في المنطقة. 
وتضم الدفعة الأولى من هذه القوة نحو  100 جندي فرنسي وإستوني، سيلتحق بهم أفراد  كتيبة ثانية تضم نحو 60 جنديا تشيكيا في أكتوبر القادم ثم نحو 150 جنديا سويديا في جوان القادم