اثار فيديو انتشر مؤخرا على مواقع التواصل الاجتماعي، غضب الكاميروني صامويل ايتو، لاعب فريق برشلونة وإنتر ميلان السابق، الذي يظهر تعامل ضباط أمن محطة قطار في فرنسا بعنف خلال اعتقال سيدة حامل من أصول أفريقية.

ويبرز الفيديو المتداول، الأمن الخاص بالقطار يطلب من المرأة مغادرة المكان لأسباب مجهولة، قبل أن يتحول المشهد إلى اعتقال عنيف وإسقاط المرأة أرضا وضرب رأسها بالقدم.

واضطر رجال الأمن إلى تفريق الحاضرين بإطلاق قنابل الغاز، الأمر الذي قد يعرض صحة جنينها للخطر.

وأثار عنف رجال الأمن في التعامل مع السيدة الحامل، غضب العديد من نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث تم تداول الصور على نطاق واسع. وانتقد صامويل إيتو، تصرف رجال الأمن ضد المرأة أثناء اعتقالها بطريقة عنيفة، وعلق إيتو على الواقعة بعد نشره لمقطع فيديو، البارحة الاربعاء 17 جوان 2020، على حسابه بموقع تويتر:" يا لكم من جبناء، تظهرون رجولتكم أمام امرأة، وبالإضافة إلى ذلك هي حامل".