تسعى السلطات في بكين لوقف عودة تفشي فيروس كورونا المستجد، من خلال إخضاع الآلاف لفحوصات الكشف عن المرض، بالتزامن مع إعلان تسجيل إصابات جديدة بكوفيد-19.

ووقف آلاف السكان، اليوم الخميس 18 جوان 2020، في كافة أنحاء بكين، ضمن طوابير للخضوع للفحص مع تدابير عزل وعمليات تعقيم على نطاق واسع.

وتحدثت وزارة الصحة الصينية عن 21 إصابة جديدة بكوفيد-19 في الساعات الـ24 الماضية في المدينة التي يقطنها 21 مليون ساكن، ما يرفع عدد الإصابات إلى 158 حالة منذ الأسبوع الماضي، حسب "فرانس برلس".

وكانت الحياة قد عادت إلى طبيعتها في بكين بعد شهرين لم تسجل خلالهما أي إصابة، لكن ظهور بؤرة جديدة للوباء قبل أيام أعاد إحياء اليقظة والإجراءات الاحترازية المشددة.

ويعتقد أن البؤرة الجديدة هي سوق شينفادي لبيع الفاكهة والخضار بالجملة في بكين.