انتشر مقطع فيديو بشكل سريع، يظهر فيه الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، البارحة الإثنين 16 جوان 2020، وهو يطمئن على صحة مواطنين تعرضا لحادث سير وسألهما عن سبب عدم ارتدائهما للخوذة أثناء قيادة الدراجة. وعبر بعض نشطاء على مواقع التواصل الإجتماعي بإعجابهم بموقف الرئيس في حين تساءل البعض الاخر عن وجود كاميرات لتغطية الواقعة.

ونشر التلفزيون الرسمي المصري مقطع الفيديو الذي يُظهر توقف السيارة التي تقل الرئيس المصري أثناء جولة له، قرب الشابين اللذين تعرضا لحادث سير.

ودار بين الرئيس المصري والشابين حوار للإطمئنان على سلامتهما، وسأل السيسي أحدهما قائلا: "هل أنت بخير؟"، ثم أضاف قائلا: "لماذا لا تلبسون خوذ؟"، وتابع قائلا: "انتبهوا لأنفسكم... أين زميلك الذي كان يقود؟".

ويظهر في المقطع بعد ذلك الشاب الآخر ليوجه له السيسي السؤال نفسه عن "الخوذة"، ثم يسأل الشابين قبل أن يغادر قائلا: "أتريدون شيئا؟"، ليجيب أحد الشابين قائلا: "الله يباركلك"، على حد تعبيره.