صدر حكم بدفع غرامة مالية لأمير بلجيكي، أصيب بفيروس كورونا، بعد مخالفته لقواعد الإغلاق العام في أسبانيا 10.400 أورو أي ما يعادل 11.800 دولار أمريكي.

ووصل الأمير خواكيم، إلى إسبانيا في 24 ماي الماضي لقضاء فترة تدريب، ولكنه حضر تجمعا في مدينة قرطبة الواقعة في جنوب إسبانيا بعد يومين من وصوله.

وإعتذر الأمير عن أفعاله. وقال في بيان: "إنني نادم جدا على تصرفي".

وجاء البيان بعد أن ظهرت تقارير عن الحفلة التي حضرها في وسائل إعلام أسبانية الشهر الماضي. وأضاف أنه سوف يقبل عواقب أفعاله.