في مبادرة إنسانية، قرر أطباء في مستشفى ديل مار في برشلونة بإسبانيا، بتعريض المصابين بفيروس كورونا المستجد، والذين لا يزالون في العناية المركزة، لأشعة الشمس على الشواطئ.

وإنتشرت صور نشرها أطباء من المستشفى على مواقع التواصل الإجتماعي، سظهر فيها رجل إسباني يدعى " Isidre Correa"، قضّى 50 يوما في العناية المركزة بسبب إصابته بفيروس كورونا، وتم أخذه من قبل الإطار الطبي إلى أحد شواطئ مدينة برشلونة كنوع من أنواع العلاج و لمساعدة على التعافي بأسرع وقت ممكن.

  • إسبانيا: أطباء يأخذون المصابين بكورونا إلى الشواطئ (صور)