عبر الاتحاد الأوروبي عن صدمته لوفاة الأمريكي من أصل إفريقي جورج فلويد الذي قضى اختناقا، على يد شرطي أبيض أثناء اعتقاله،

كما أبدى أسفه "للاستخدام المفرط" للقوة من قبل رجال الشرطة، حسب ما أعلنه وزير خارجية الاتحاد جوزيب بوريل.

وقال بوريل اليوم الثلاثاء 2 جوان 2020، خلال مؤتمر صحفي، في بروكسل "هنا في أوروبا، على غرار شعب الولايات المتحدة، نحن مصدومون إزاء وفاة جورج فلويد. أعتقد أن كل المجتمعات يجب أن تبقى متيقظة أمام الاستخدام المفرط للقوة" من قبل قوات الأمن.