رصدت عدسات المصورين، النجمة العالمية الأمريكية، جوليا روبرتس، في مدينة ماليبو بولاية كاليفورنيا الأمريكية، يوم الخميس 28 ماي الماضي، حيث كانت تتنزه في المدينة وهي ترتدي كمامة على الوجه.

وقد حرصت النجمة على أن تلتزم بقواعد السلامة العامة المفروضة لتفادي العدوى فيروس كورونا، وارتدت كمامة على وجهها، لكنها لم تكن كمامة طبية زرقاء عادية، بل كانت مطبوعة بصورة الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما.

ولم يكن ارتداء جوليا لكمامة عليها صورة رئيس الولايات المتحدة الـ44 بالأمر المُستغرب عنها، حيث إنها تربطها علاقة وثيقة بباراك أوباما وعائلته.

  • جوليا روبرتس تحول إرتداء "الكمامة" إلى "رسالة سياسية" (صور)