أعلنت الجزائر تمديد العمل بنظام الحجر الجزئي ابتداء من يوم السبت 30 ماي إلى غاية يوم 13 جوان 2020.

وقد قرّر الوزير الأول الجزائري، عبد العزيز جراد، بعد استشارة اللجنة العلمية والسلطة الصحية حول تطور الوضعية الوبائية المرتبطة بكورونا فيروس (كوفيد-19)، وبعد موافقة رئيس الجمهورية الجزائري عبد المجيد تبون، تمديد العمل بنظام الحجر الجزئي الـمنزلي لأسبوعين حسب ما أفاد به الخميس بيان لمصالح الوزير الأول الجزائري.

وذكر بيان لوكالة الأنباء الجزائرية نقلاً عن الوزارة الأولى أنه تقرّر أيضا "الرفع الكلي للحجر الصحي على ولايات "سعيدة، تندوف، إليزي وتمنراست" وذلك "للنتائج الإيجابية التي سجلت في استقرار عدد الحالات الجديدة التي تم إحصاؤها ومعدل التكاثر الأساسي بالنسبة لعدوى انتشار الفيروس في هذه الولايات الأربع الذي يقل عن 1".