تمكن محارب قديم في الحرب العالمية الثانية، عمره 100 عام، من النجاة من فيروس كورونا المستجد بعد أن أمضى 58 يوما في مستشفى بفيرجينيا.

وقال المستشفى إن لويد فالك، كان أحد أول مرضى "كوفيد-19" بمستشفى Henrico Doctors عندما تم قبوله في 24 مارس الماضي مع ظهور أعراض المرض عليه.

ونشر المستشفى مقطع فيديو لتصفيق الموظفين بينما كان فالك يغادر المستشفى الأربعاء الماضي، بعد قضاء أكثر من 8 أسابيع للعلاج.

وعلّق المستشفى على الفيديو، الذي نشره على صفحته بالفيسبوك: "على الرغم من فقدان زوجته البالغة 74 عاما بسبب الفيروس قبل أسابيع قليلة، استمر فالك في البقاء قويا، متحديا الصعاب، ونجا من صراعه ضد كوفيد-19".

مُضيفا: "بعد ظهر هذا اليوم، كرم فريق الرعاية في مستشفى Henrico Doctors فالك وزوجته الراحلة، واصطفوا في الممرات وهتفوا له وهو يخرج من المستشفى لبدء إعادة التأهيل والشفاء".