بدأ الباحثون في بريطانيا في اختبار لقاح تجريبي ضد فيروس كورونا المستجد في دراسات متقدمة، بهدف  تطعيم أكثر من 10 آلاف شخص لتحديد مدى نجاحه.

وقد بدأ العلماء في جامعة أوكسفورد الشهر الماضي بتطعيم أكثر من 1000 متطوع بلقاحهم المرشح في تجربة أولية لاختبار سلامته.

واليوم أعلن العلماء أنهم يهدفون الآن إلى تطعيم 10260 شخصًا في جميع أنحاء بريطانيا، بما في ذلك كبار السن والأطفال، بحسب ما أوردت وكالة "أسوشيتد برس".

وإذا مرّت الأمور كما يجب، يتوقع العلماء أنه قد تكون هناك بيانات إيجابية كافية حول فعالية اللقاح للمضي قدمًا في النتاج الضخم في وقت قريب نسبيًا.

وقال رئيس مجموعة أكسفورد للقاحات "إذا ثبت أن اللقاح يعمل في الأشهر المقبلة، وهذا محتمل إذا كانت هناك عدوى كافية، فقد يحدث ذلك في فترة زمنية قصيرة نسبيًا، من الممكن في بداية الخريف أو قرب نهاية العام الحصول على نتائج تسمح باستخدام اللقاح على نطاق أوسع".