أعلنت السلطات الصحية في كمبوديا، اليوم السبت 16 ماي 2020، تعافي آخر مريضة بفيروس كورونا المستجد في البلاد، وفق ما نقلته وكالة رويترز.

وأكدت الوزارة أن المريضة قد غادرت المستشفى في العاصمة بنوم بنه، بعد التأكد من تعافيها التام من الوباء، لتصبح كمبوديا بلا إصابات بالعدوى.

وكانت السلطات الصحية في كمبوديا، قد سجلت، آخر إصابة بكورونا في 12 أفريل الماضي، وبشكل عام تم تسجيل  122 إصابة بالفيروس.

في المقابل، قالت الوزارة أنها لا تنوي تخفيف القيود المفروضة حاليا للحد من انتشار الفيروس، بما في ذلك إغلاق المدارس، والإستمرار في الفحوص التي تجرى عند نقاط الدخول الحدودية، والحجر الصحي للقادمين من الخارج.