اعتبر الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، خلال مؤتمر صحفي اليوم الاربعاء 6 ماي 2020، أن الأزمة كورونا تُعد أسوأ من أحداث 11 سبتمبر 2001.

وقال ترامب: "واجهنا أسوأ هجوم تعرضت له بلادنا في أي وقت مضى، هذا في الحقيقة أسوأ هجوم تعرضنا له... كان يجب ألا يحدث ذلك". مؤكدا أن تفشي فيروس كورونا المستجد "أسوأ من مركز التجارة العالمي"، متحدثا عن هجمات 11 سبتمبر 2001 التي خلفت نحو 3 آلاف قتيل.