بدأت إيطاليا عملية تدريجية وبطيئة لرفع إجراءات الحجر الصحي العام،  التي استمرت لأطول فترة في أوروبا.

فبعد قرابة الشهرين من إصدار أوامر للإيطاليين بالتزام منازلهم، لمحاولة الحد من انتشار تفشي فيروس كورونا المستجد في العالم، بدأت الحكومة اليوم الإثنين في رفع بعض القيود بحذر، بينما أبقت الكثير منها قيد التطبيق.

ورغم وفاة ما يقارب الـ 29 ألفا بكوفيد-19 في إيطاليا، إلا أن بعض المواطنين تشكّوا من الإجراءات التي اعتبروها شديدة الصرامة.

وحسب الإجراءات الجديدة، سمحت السلطات لنحو 4.5 مليون شخص بالعودة لأعمالهم، كما سمحت أخيرا بالتئام شمل الأسر.

أما بالنسبة للبعض من محبي القهوة، كان القرار الأهم هو السماح للمقاهي بتسليم الطلبات دون الجلوس والتجمع داخلها.

ورغم عودة بعض أشكال الحياة لطبيعتها بإيطاليا بقيت الكثير من القيود رهن التطبيق، لمنع عودة انتشار المرض بقوة في بلد،  شهد حتى الآن ثاني أعلى عدد للوفيات في العالم بعد الولايات المتحدة.

  • إيطاليا..عودة للحياة لكن بحذر (صور)
  • إيطاليا..عودة للحياة لكن بحذر (صور)
  • إيطاليا..عودة للحياة لكن بحذر (صور)
  • إيطاليا..عودة للحياة لكن بحذر (صور)
    إيطاليا: عودة للحياة لكن بحذر (صور)