قررت الصين عزل مدنية هاربين، عاصمة مقاطعة هيلونغجيانغ في شمال شرق البلاد، بأكملها لوقف تفش جديد لفيروس كورونا المستجد زعمت السلطات إنه بسبب طالب قدم من ولاية نيويورك الأميركية، وفق ما نقلته صحيفة "دايلي ميل" البريطانية. وأصيب فيها  أكثر من 70 شخص بالفيروس فيما بدأ فحص 4000 حالة محتملة. وقام المسؤولون بحظر التجمعات وأمروا المجتمعات المحلية بمراقبة الزوار والمركبات غير المحلية في المدينة. وتم تركيب نقاط تفتيش في المطار ومحطات القطار، لفحص القادمين من أماكن أخرى.