قال مكتب رئيسة الوزراء الفنلندية سانا مارين إنها ستعمل من المنزل ابتداء من اليوم الخميس 23 افريل 2020، كإجراء وقائي من التعرض لفيروس كورونا المستجد. وجاء القرار بعد أن أُبلغت مارين بأن مخالطا مقربا من أحد الذين عملوا بمكتبها الأسبوع الماضي تأكدت إصابته بالفيروس أمس الأربعاء. وكتب مكتب رئيسة الوزراء في بيان يقول “احتمالات تعرضها منخفضة للغاية” وأضاف أن مارين لا تشعر بأي أعراض وهي بخير.