تلقى رئيس الجمهورية قيس سعيّد اليوم الخميس 23 أفريل 2020 مكالمة هاتفية من الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي. وتم خلال هذه المكالمة تبادل التهاني بشهر رمضان المعظم، كما تم استعراض جملة من الذكريات المتعلقة بشهر رمضان ومنها حرب السادس من أكتوبر 1973 التي وافقت اليوم العاشر من شهر رمضان وحقق فيها الجيش المصري انتصارا عسكريا كبيرا باجتيازه لقناة السويس وتحطيمه لجدار برليف. وأكد الرئيس قيس سعيّد على أن شهر رمضان هو شهر جهاد النفس وشهر الانتصارات، معربا عن تمنياته بأن تجتاز الأمة والإنسانية كلها هذه الجائحة العالمية. كما تم التطرق إلى المبادرة التونسية أمام مجلس الأمن والهادفة إلى اعتماد مقاربة عالمية في معالجة فيروس كورونا لأن هذا الوباء لم يستثن أحدا. وعبّر الرئيس المصري عن دعمه ومساندته لهذا التصور ولهذا السعي حتى تكون الأمم المتحدة متحدة بالفعل في مواجهة خطر يهدد الإنسانية جمعاء.