قالت منظمة الصّحة العالمية اليوم الثلاثاء 21 أفريل 2020، إن جميع الأدلة المتوفرة تشير إلى أن فيروس كورونا المستجد نشأ في خفافيش في الصين، أواخر العام الماضي، ولم يتم تخليقه أو إنشاؤه في معمل.

وقالت المتحدثة باسم منظمة الصحة العالمية فضيلة الشايب في تصريح صحفي في جنيف، " إن جميع الأدلة المتوفرة تشير إلى أن للفيروس أصلا حيوانيا وأنه ليس فيروسا تم تخليقه أو إنشاؤه في معمل أو مكان آخر"، مضيفة أنه من غير الواضح كيف انتقل الفيروس عبر السلالات إلى البشر، لكن "من المؤكد" أن هناك مستضيف حيواني وسيط انتقل منه.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قال الأسبوع الماضي، إن إدارته تحاول تحديد ما إذا كان الفيروس خرج من معمل في مدينة ووهان بوسط الصين.