أفادت منظمة العفو الدولية، أمس الاربعاء 15 افريل 2020، إن قطر طردت عشرات العمال المهاجرين الشهر الماضي بعد أن أبلغتهم بأنهم سيخضعون لفحص فيروس كورونا المستجد. ونقلت منظمة العفو الدولية عن 20 رجلا نيباليا قولهم إن الشرطة القطرية ألقت لقبض على مئات العمال المهاجرين في الشارع، يومي 12 و13 من شهر مارس الماضي، ثم احتجزتهم لعدة أيام قبل نقلهم جوا إلى نيبال. وذكرت تقارير لمنظمات حقوقية إن تلك الدول شنت حملات ترحيل لعمال وموظفين أجانب بسبب مخاوفها من فيروس كورونا، كما رصدت حالات عنصرية وتنمر ضد عمال مهاجرين من دول عربية وآسيوية. وتقول الحكومة القطرية إنها رحلت عمال أجانب في الفترة الأخيرة "بسبب نشاطهم غير القانوني".