وبّخ المذيع البريطاني بيرس مورغان، وزيرة الرعاية الاجتماعية هيلين واتلي في لقاء مباشر، بسبب ضحكها عندما وجه لها سؤالا يتعلق بضحايا كورونا في دور الرعاية، في برنامج "صباح الخير يا بريطانيا". و وجه بيرس للوزيرة سؤالا، ماسكا صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، التي جاء في صفحتها الأولى أن "4 آلاف شخص قد يكونوا فقدوا حياتهم في دور الرعاية" بسبب فيروس كورونا. في الأثناء ضحكت هيلين واتلي، ليقول بيرس: "هذه الصفحة الأولى من صحيفة ديلي ميل، لا أعلم لماذا تضحكين؟"، لتحاول الوزيرة بدورها إيضاح المسألة، مشيرة إلى أنها ضحكت لأنه قال لها سأريك شيئا، لكنها لم تكن قادرة على رؤية ما يحمله. وعقب سؤاله، عادت الوزيرة لتتحدث عن ردة فعلها، مجددة التأكيد على أنها ضحكت لأنها لم تكن تعلم ما الذي يحمله. واستمرت المشادة بين الاثنين خلال اللقاء، وقد زادت احتداما عندما لم تتمكن الوزيرة من الإجابة عن سؤال بشأن عدد العاملين في مجال الرعاية الاجتماعية الذين فقدوا حياتهم بسبب الوباء، ليعود مورغان ويتهمها مرة ثانية بأنها "تضحك" خلال اللقاء.