تعافى مسن مصري عبد المنعم عبد الله، الذي يبلغ من العمر 88 عاما، من فيروس كورونا المستجد وغادر المستشفى مساء أمس الثلاثاء 14 افريل 2020. وسيقضي المسن فترة حجر صحي لمدة 14 يوما عند ابنه. واعتقد أنه بسبب التدخين، قد شعر بضيق تنفس، وسعال جاف، معترفا أنه كان يدخن بشراهة، وعرضه أولاده على الأطباء فأكدوا له في البداية أنها نزلة شعبية حادة. وحين اشتدت عليه الأعراض، اشتبه الأطباء بإصابته بفيروس كورونا، وطلبوا عمل فحوصات وتحاليل له، وبالفعل جاءت النتيجة إيجابية، وتم نقله لمستشفى قها للعزل، أين تلقى العلاج وتماثل للشفاء هناك.

  • عمره 88 سنة..أكبر متعاف من كورونا في مصر
    مصر..مسن يبلغ من عمر 88 سنة تعافى من كورونا