دعا وزير الصحة البرازيلي، لويس هنريكي مانديتا، البارحة الإربعاء في مؤتمر صحفي، سلطات البلاد إلى إجراء محادثات مع عصابات المخدرات والمليشيات في الأحياء الفقيرة من أجل إيجاد طريقة لاحتواء فيروس كورونا. مضيفا أنه على الحكومة أن تكون واقعية بشأن من سيتولى السلطة في العديد من هذه الأحياء. وقال "يجب أن نفهم أن هذه هي المناطق التي غالبا ما تكون الدولة غائبة فيها، يديرها تجار المخدرات والميليشيات". وتابع "كيف نبني جسر وصول إليهم؟، من خلال التحدث مع تجار المخدرات والميليشيات، لأنهم بشر أيضا وعليهم المساعدة".