سجلت ولاية أمازوناس منذ أيام، أول حالة إصابة بفيروس كورونا في صفوف قبيلة محلية، وقالت الدكتورة صوفيا ميندونسا الباحثة في جامعة ساو باولو الفيدرالية:"هناك خطر لا يصدق من انتشار الفيروس بين المجتمعات الأصلية"، محذرة من احتمال "فنائها". وذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، إن شيوخ هذه القبائل هم الأكثر عرضة لخطر الوفاة بسبب الوباء.