فرضت السلطات الألمانية، غرامات مالية على منتهكي التباعد الاجتماعي، إذ يتعيّن على الألمان بدء من اليوم الجمعة دفع غرامة مالية تصل إلى 500 يورو، أي ما يعادل 540 دولار في حال وقوفهم قرب بعضهم البعض، وعدم احترامهم لتدابير حدّدتها السلطات في إطار تصديها لفيروس كورنا المستجد.

وقد شدّدت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل على المواطنين عدم مغادرة منازلهم إلا في حالات الضرورة القصوى كالتسوق من محلات البقالة وممارسة الرياضة وزيارة الأطباء.

ويمنع تجمّع أكثر من شخصين معاً ويتعين البقاء على بعد مسافة متر ونصف على الأقل عن الآخرين.