قرر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان التبرع براتبه لسبعة أشهر وذلك لدعم مجهودات الدولة للتصدي لفيروس كورونا.

كما أعلن عن إجراء 10 آلاف تحليل يوميا لكشف أكثر عدد ممكن من المصابين.

ووزعت السلطات التركية 24 مليون كمامة طبية و3 ملايين كمامة N95 وأكثر من مليون لباس طبي و181 ألف قناع واق، كما تم فتح مستشفى ميداني باسطنبول 

ولم يستبعد أردوغان وقف المواصلات داخل المدن للحد من انتشار الكورونا.