عاد تنظيم داعش الإرهابي إلى شن هجمات جديدة في عديد الدول، مستغلا انشغال العالم بأزمة فيروس كورونا. وقد هاجم داعش مجمع ديني في أفغانستان، وقتل نحو 70 جندي في نيجيريا، وشن هجوما على مواقع لمشروعات للغاز في الموزمبيق، وتم اعتقال إرهابي كان يخطط لتفجير في العاصمة بكازاخستان ينتمي لتنظيم داعش.