أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم الأربعاء 25 مارس 2020، إطلاق عملية عسكرية للجيش الفرنسي لمكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد.
 
وفي خطاب جديد له، وجه ماكرون التحية إلى الطواقم الطبية لجهودهم في مواجهة تفشي فيروس كورونا.
 
وكانت فرنسا أعلنت عن تسجيل 231 حالة وفاة جراء فيروس كورونا المستجد، خلال الـ 24 ساعة الماضية.
 
وبذلك العدد يرتفع إجمالي الوفيات في فرنسا إلى 1331.
 
وأوضح مكتب الصحة العامة في فرنسا أن إجمالي حالات الإصابة المؤكدة تجاوز الـ25233.