يوم كارثي بالنسبة للولايات المتحدة الأمريكية، حيث وصل إجمالي الحالات الجديدة المصابة بفيروس كورونا داخل البلاد إلى نحو 14 ألف حالة وهو رقم كارثي ومرعب.

لتعد بذلك الولايات المتحدة الأمريكية أكثر الدول المتضررة خلال اليوم الأحد 22 مارس 2020 جرّاء تفشي الفيروس، وقد بلغ عدد الوفيات 94 حالة، لتكون في الترتيب الثالث عالميا من حيث عدد الإصابات.

ويقترب عدد المصابين بالفيروس في أمريكا من عدد المصابين في إيطاليا ومع ذلك نسبة الوفيات لم تتجاوز 1.1%