أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب اليوم السبت 14 مارس 2020، خضوعه أمس الجمعة لتحليل فيروس كورونا المستجد، وقد كشف البيت الأبيض أنه سيفحص من الآن وصاعدا حرارة جميع من هم على اتصال وثيق معه أو مع نائبه مايك بنس.

وفي مؤتمر صحفي في البيت الأبيض سعى عبره لطمأنة الأميركيين عبر إعطاء توجيهات وإرشادات حول مكافحة الفيروس قال ترامب إنه بانتظار نتائج الفحص المخبري الذي خضع له.

وقد شوهد ترامب الجمعة يصافح عددا من الأشخاص لدى اجتماع فريق مكافحة فيروس كورونا في الولايات المتحدة، خلافا للتوصيات الطبية التي تدعو لتجنّب المصافحة.