أكّدت شركة فايسبوك اليوم الخميس 5 مارس 2020، أن موظفا في مكتبها في ولاية سياتل الأمريكية قد تمّ تشخيص إصابته بفيروس كورونا، وأن الشركة سوف تغلق المكان حتى التاسع من الشهر الجاري.

يذكر أن مدينة سياتل في ولاية واشنطن هي الأكثر تأثرا بالفيروس في الولايات المتحدة، حيث ارتفعت حالات الإصابة أمس الأربعاء لتصل إلى 39 حالة، وارتفع عدد الوفيات إلى 10، بعد أن كانت 27 حالة إصابة و9 وفيات الثلاثاء، حسب وزارة الصحّة بواشنطن.

وقد حذّرت شركتا أمازون وميكروسوفت، أيضا موظفيهما بمدينة سياتل، إذ نصحتهم بالعمل من المنزل حتى نهاية الشهر الجاري، وذلك بعد أن أصيب أحد موظفي شركة أمازون بالفيروس يوم الثلاثاء.