اتّهمت وزارة الدفاع الروسية، تركيا بدعم ما وصفتها بالتنظيمات الإرهابية في محافظة إدلب شمال غربي سوريا، مشيرة إلى أن الهجمات على قاعدتها الجوية في حميميم باتت يومية.

وقالت الدفاع الروسية في بيان لها اليوم الأربعاء 4 مارس 2020، إن "التحصينات الإرهابية" اندمجت مع نقاط المراقبة التركية في إدلب، مضيفة أن أنقرة فشلت في الوفاء بالتزاماتها بموجب اتفاق لإنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب.

كما اتهمتها بانتهاك القانون الدولي بزيادة عدد قواتها هناك، وفق ما نقلت "رويترز" عن وكالات أنباء روسية.

وتحدثت وزارة الدفاع الروسية عن تصاعد الهجمات على قاعدة حميميم الجوية الروسية التي تقع قرب مدينة اللاذقية الساحلية، وتصاعد التوتر بين دمشق وأنقرة منذ بداية فيفري إثر مواجهات قتل فيها عدد من الجنود الأتراك.