أصبحت لوكسمبورغ أول بلد أوروبي، وفي العالم، يعتمد مجانية النقل العام على كامل أراضيه ابتداء من 1 مارس 2020.

وسيشمل هذا القانون الجديد كل وسائل النقل من الترام والحافلات والقطارات، كما سيتمتع  بهذه الخدمة السياح أيضا.

ويعدّ هذا القرار "تدبيرا اجتماعيا مهما" حسب ما أكّدته السلطات، فنحو 40% من السكان يستخدمون النقل العام فقط، وبهذا التدبير ستدّخر الأسر ما يقارب المائة يورو في العام.

كما تهدف هذه الإجراءات إلى تخفيف الازدحام المروري، بما أن السيارة لا تزال وسيلة النقل الرئيسة في لوكسمبورغ.