أعلنت الشرطة الألمانية اليوم الإثنين 24 فيفري 2020، أن سيارة دهست مشاركين في مهرجان بألمانيا ما أسفر عن سقوط جرحى.

وقالت الشرطة إن سيارة اندفعت وسط حشد خلال عرض بمهرجان في بلدة فولكمارسن، ما أدّى إلى إصابة العديد من الأشخاص.

وأضافت الشرطة أنها اعتقلت الّسائق، دون كشف أي تفاصيل حول ظروف الحادث أو دوافع المشتبه به في وقت يحتفل قسم من ألمانيا بـ"إثنين الورود".

وذكرت وسائل إعلام ألمانية أن هناك أطفالا بين المصابين، ونقلت عن شهود قولهم إن السائق اندفع بسيارته متعمّدا على ما يبدو وسط الحشد.

وتأتي هذه الحادثة بعد مرور أقل من أسبوع على هجوم قتل فيه مسلّح 10 أشخاص بالرصاص ثم انتحر، في أحد أسوأ الهجمات العنصرية في ألمانيا منذ الحرب العالمية الثانية.