من جهته قال الجيش السوري، في وقت مبكر من اليوم الجمعة 14 فيفري 2020، إنه تصدى لصواريخ فوق سماء دمشق، متهما إسرائيل بإطلاقها. وذكر مصدر عسكري أن الصواريخ كانت قادمة من الجولان.

بينما قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إنها طالت مواقع تابعة لميليشيات إيرانية في منطقة المطار.

وأضاف أنها نفذت بعد ساعات من وصول شحنات أسلحة إيرانية إلى مطار دمشق.

ومباشرة بعدها، توالت الأنباء بسقوط عدد من القتلى في صفوف الجيش السوري وميليشيا الحرس الثوري الإيراني.

من جهتها، لم تعلق إسرائيل بعد على هذه الأنباء.