أعلن علماء آسيويون عن الانتهاء من تطوير لقاح يمكن أن يحمي الملايين من فيروس ''كورونا'' القاتل الذي يجتاح الصين، ويثير قلقًا في العالم. وأكد خبراء في هونغ كونغ، أنهم يأملون بأن يعمل اللقاح الذي قاموا بتطويره على مكافحة الفيروس، وذلك وفقًا لصحيفة ''ديلي ميل'' البريطانية.

ولكن الفريق حذر من أن الأمر سيستغرق عامًا على الأقل قبل أن يتم استخدامه بأمان على البشر، مشيرين إلى أنهم سيقومون بإجراء تجارب السلامة على الحيوانات أولًا. كما انضمت عدة دول إلى السباق العالمي للحصول على علاج للفيروس المميت، حيث يعمل علماء الفيروسات في بريطانيا والولايات المتحدة على مدار الساعة لتطوير لقاح.

وأبلغ المتخصص في العدوى، البروفيسور روبن شاتوك، أن فريقه الأكاديمي لديه لقاحان سيتم اختبارهما على الحيوانات على مدار أسبوعين، وعلى عكس اللقاحات الأخرى التي يُجرى تطويرها، فإن لقاح ''كورونا'' لا يقدم للجهاز المناعي جزءًا صغيرًا من الفيروس للتعرف عليه.